هل الواتس اب أداة تجسس؟

142

أنباء الدولية… التكنولوجيا

من مِنّا لا يستعمل الواتس اب؟ لكن ألم تستغربوا إن هذه الخدمة الرائعة تُقّدَم بالمجان؟ 

ما السبب الذي يدفع شركة فيسبوك التي إشترت الواتس اب بما يُقارب ال16 مليار دولار تجعله مجاني؟ هل هو حبًّا بالمستخدمين أم هو صدقة جارية لروح أم مارك زوكربيرك. 

أنا هنا لأخبرك عزيزي القارىء إن الحقيقة التي لا تعرفها هي إن استعمالك المجاني للتطبيق يُعتَبر أرباح مُضاعفة للشركة, هل توّد أن تعرف كيف يحصل ذلك؟ 

ببساطة لنفرض إنك تراسل أحد أصدقائك و أخبرته عن سلعة معينة توّد شرائها, هذا الامر البسيط الذي تقوم به بصورة شبه يومية  سيزيد من أرباح الواتس اب. حيث إن الواتس اب و غيره من برامج المراسلة الفورية المجانية تبيع محتويات المحادثة و المعلومات و كل شيء تكتبه من كلمات مفتاحية لباقي شركات التسويق, بسبب إن التسويق بالكلمات المفتاحية يأخذ حيز كبير من مواقع التواصل الإجتماعي. 

و أبسط دليل على هذه الظاهرة هو عندما تخبر أحد معارفك عن شيء بالواتس اب و تذهب للفيسبوك او حتى الانستقرام تجد إن الtime-line يُظهر لك إعلانات عن نفس السلعة التي تريدها.

و بهذا المقال البسيط أصبحتَ تعرف عزيزي القارىء إن الواتس اب و التليجرام و غيرهم من برامج المراسلة المجانية ليست بالحقيقة مجانية حيث هي تستفيد من إستعمالك لها لكن مجرد بطرق مختلفة و لإغراض تسويقية. 

التعليقات مغلقة.