إعلامية في دولة عربية تهدد بحرق نفسها بعد تعرضها للتحرش من قبل “صهر الرئيس”

206

انباء الدولية

هددت اعلامية عربية بحرق نفسها في شارع عام نسبب معاناتها كونها احد ضحايا التحرش

وقالت الإعلامية التونسية “عربية حمادي” انها ستقوم بحرق نفسها إن لم ينصفها القضاء في قضية تحرش رفعتها ضد رجل الأعمال “سليم شيبوب” صهر الرئيس التونسي الأسبق “زين العابدين بن علي”

واقسمت حمادي ، في مقطع فيديو بأخذ حقها حتّى لو كانت شرارة النار في تونس، مهددة بحرق نفسها في شارع “الحبيب بو رقيبة”.

واتهمت الإعلامية التونسية “شيبوب” بـهتك عرضها”، موكدة أنها مصرة على حقها.

https://twitter.com/i/status/1259600554684268544ject.net%2F2004252135000%2Fframe.html

ورفعت الإعلامية قضية ضد سليم شيبوب بتهمة التحرش عبر رسائل إلكترونية، مشيرة إلى أنه أرسل لها صورا حميمة ورسائل صوتية قدمتها لقاضي التحقيق.

وقالت ، إن شيبوب هو من بادر بالاتصال بها ليعبر عن إعجابه بالفيديوهات التي تنشرها على صفحتها وعرض عليها العمل في إحدى القنوات التلفزيونية وهو ما رفضته.

واضافت ، إنه أصر على التواصل معها رغم ذلك وألح في الاتصال، ما دفعها إلى الشك في الأمر وإبلاغ زوجها المحامي الطيب بالصادق.

وأطلق سراح شيبوب، على أن يتم استكمال التحقيقات معه لاحقا ، فيما اعتبر محاميه، منير بن صالحة، أن ملف القضية فارغ، لا سيما بعدما أقرت المدعية في شريط فيديو بثته على صفحتها بأنها استدرجت سليم شيبوب للتحرش بها بعد أن اتفقت مع زوجها على ذلك.

التعليقات مغلقة.