3 إصابات بكورونا في البرلمان الفرنسي

174


أفادت جريدة لوموند الفرنسية، السبت، بأن نائبا آخر في البرلمان الفرنسي أصيب بفيروس كورنا المستجد ليصل عدد الحالات تحت قبة البرلمان إلى ثلاثة.

والخميس أعلن البرلمان الفرنسي إصابة نائب عن منطقة “ران العليا” وموظف في مكاتب المبنى الواقع في العاصمة باريس.

وتضاف إلى الثنائي النائبة عن منطقة “قصر بوربون”، وفق بيان أصدره السبت مجلس النواب الفرنسي.

وكالة الصحافة الفرنسية نشرت السبت تقريرا عن تفشي فيروس كورونا في العالم جاء فيه “وفي فرنسا، البلد الخامس من حيث تفشي الإصابات، سجلت حتى الآن 11 حالة وفاة و716 إصابة”.

السلطات الفرنسية قررت في ضوء انتشار الفيروس في البلاد تأجيل ماراثون باريس المقرر في 5 أبريل المقبل بمشاركة نحو 60 ألف عداء وعداءة، إلى 18 أكتوبر.

رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم أعلنت أمس الجمعة عن إرجاء المباراة التي كانت مقررة بين باريس سان جرمان حامل اللقب والمتصدر ومضيفه ستراسبورغ السبت بسبب المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وجاء في بيان الرابطة “بناء على أمر من محافظة با-ران بشأن انتشار فيروس كورونا… ستتأجل (المباراة)”، بين سان جرمان ومضيفه ستراسبورغ ضمن منافسات المرحلة الثامنة والعشرين، لتكون أول مباراة يتم إرجاؤها في دوري الدرجة الاولى منذ وصول الفيروس إلى البلاد.

وكانت مباراة شانبلي ولومان من الدرجة الثانية هي الوحيدة التي تأثرت بالفيروس وقد أقيمت الجمعة خلف أبواب موصدة في مدينة بوفي في محافظة واز الأكثر تضررا في البلاد.

وبات فيروس كورونا المستجد يؤثر على كل القارات باستثناء القارة القطبية الجنوبية ويعطل الحياة اليومية في عدد متزايد من الدول.

ومنذ اندلاعه في الصين في ديسمبر الماضي، تسبب فيروس كورونا المستجد في مقتل أكثر من ثلاثة آلاف شخص وإصابة نحو 100 ألف آخرين حول العالم، لكن غالبيتهم في الصين.

التعليقات مغلقة.