“كورونا ” إعلان حالة الطوارئ وحجر الآلاف في نيويورك

124


تتخوف السلطات في ولاية نيويورك من انتشار سريع لفيروس كورونا المستجد بعد ارتفاع عدد الحالات المؤكدة لأكثر من 50

تتخوف السلطات في ولاية نيويورك من انتشار سريع لفيروس كورونا المستجد بعد ارتفاع عدد الحالات المؤكدة لأكثر من 50

ارسل عبر وسائل التواصل

أعلن حاكم ولاية نيويورك الأميركية أندرو كومو السبت حالة الطوارئ بعد ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في الولاية إلى 76 حالة.

وجاء الإعلان مع تزايد المخاوف من انتشار الفيروس في الولاية، حيث تم الطلب من آلاف الأشخاص حجر أنفسهم في منازلهم، بعد ظهور حالة إصابة بالمرض في إحدى مستشفيات الولاية.

وحتى مساء الجمعة تم الإعلان عن إصابة نحو 50 شخصا بفيروس كورونا المستجد في ولاية نيويورك، معظمهم في مقاطعة ويست تشيستر شمال مدينة نيويورك.

وطلب مسؤولو مدينة نيويورك من الحكومة الفيدرالية إرسال المزيد من أدوات تشخيص الإصابة بفيروس كورونا، قائلين في رسالة إن إمكانيات المدينة المحدودة على إجراء الفحوصات “أعاقت قدرتنا على التغلب على هذا الوباء”.

وقال مسؤولون في نيويورك إنه تم الطلب من حوالي 4000 شخصا في الولاية عزل أنفسهم في منازلهم خشية إصابتهم بالفيروس المميت، أكثر من نصفهم يعيشون في مدينة نيويورك، معظمهم عادوا مؤخرا من الصين وإيران وإيطاليا واليابان وكوريا الجنوبية.

وحتى يوم الجمعة تجاوزت حصيلة المصابين بفيروس كورونا في الولايات المتحدة أكثر من 300 حالة، بينما بلغت حالات الوفاة 17.

وسجلت ولاية واشنطن معظم حالات الإصابة وتتجاوز 80 حالة، وكذلك أعلى عدد من الوفيات وهي 14 حالة ظهر معظمها في دار رعاية للمسنين في سياتل.

وأثر انتشار الفيروس في الولايات المتحدة على الاقتصاد وأنهت أسواق وول ستريت مداولاتها المالية الجمعة منخفضة ما أجج المخاوف من تراجع اقتصادي.

والولايات المتأثرة بالمرض حتى الآن هي أريزونا، كاليفورنيا، كولورادو، فلوريدا، جورجيا، إلينوي، إنديانا، كنتاكي، ميريلاند، ماساتشوستس، نيفادا، نيو هامشير، نيو جيرسي، نيويورك، نورث كارولينا، أوريغون، بنسلفانيا، رود آيلاند، تينيسي، تكساس، واشنطن، وويسكونسن.

التعليقات مغلقة.